Home مملكة الشعر الباسمية اقلام الحسين "عليه السلام" يحسين ودعت الأهل واليوم أجيتك ـ السيد عبد الخالق المحنة

اللهم صلى على محمدوال محمد
من ليالى رمضااان 27 /1432
بعد يوووم من التفجير

يحسين ودعت الأهل واليوم أجيتك

يحسين أنا البايع الدنيا وشريتكـ

محبوبي دخيلك .. مشتاق أشتكيلك

أنا البايع الدنيا وشريتك

خل أسولف يالأحبه أمس لمن فجروني

جنت بالمجلس أنادي فاطمة وتهمل عيوني

ألطم وصدري دميته بالزجيه ذكروني

من خلص المجلس رحت وباجر أعاود حسبت

لجن يخوتي أستشهدت والحبايب شيعوني

توديــع بدموع الحبايب غسلوني

توديــع دفنوني ومشوا وتعذروني

يآ مفارق خليلك.. مشتاق اشتكيلك

انا البايع الدنيا وشريتك

القبر موحش عليَ خايف ومذهول وحدي

صحت وينك يا ابوالاكبر هاي دمعاتي اعلى خدي

عاد شفت النور اجاني لن اشوف حسين عندي

ناداني لا تخاف القبر يالجنت تلطم ع الصدر

اهلآ يآ من تفدي العمر واعدت وانا اعلى وعدي

وياك ماعوفك يا من تفدي لي دمك

وياك أمّن لا تخاف حسين يمك
ما يبعد كفيلك .. مشتاق أشتكيلك

انا البايع الدنيا وشريتك
روحي للمجلس ياخوتي حنت اعليكم وجتكم

أنتو ماشوفتني قاعد ياخوتي وانا شفتكم

واحد واحد أجيكم يالأحبه اتفـقدتكم

محد يجي خايف جنت ينكسر مجلسنا خفت

والله يا احباب فرحت من شفت كثرة عددكم

احباب ضاعفتوا العدد رغم الخطوره

أحباب وين الينصر حسين بحضوره
قتلآ في سبيلك .. مشتاق اشتكيلك

انا البايع الدنيا وشريتك

أنا وصيتج يا يمى وما أعذرج لو نسيتي

يمى لا تبجين قتلج وأنا أتذكر وصيتي

أنا ويَ حسين أعيد ومن علي أخذ هديتي
عندي هويه من الولي مختومه من حيدر علي

كافي البواجي ياهلي والله فرحان بمنيتي

مسرور أنظر زينب وحامي الحمية

مسرور ومن مثلي وتحاجيني الزجيه
بجروحي اجيلك ..مشتاق اشتكيلك
انا البايع الدنيا وشريتك

التوقيع :

اكتب تعليق